أخبار الأكاديمية

د. أحمد علي سليمان: الإسهام في بناء وعي الإنسان إسهام في بناء الدولة وعلى اﻹمام أن يبدع في استخدام التكنولوجيا الحديثة لبناء وعي المجتمع

في إطار فعاليات الدورة التدريبية الثانية المشتركة لأئمة وواعظات مصر والسودان وفي زيارة لمركز التدريب بمسجد النور بحي العباسية بالقاهرة اليوم الأربعاء الموافق 22/ 9/ 2021 م، ألقى د. أحمد علي سليمان عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية محاضرة لأئمة وواعظات مصر والسودان بمسجد النور بالعباسية ، بحضور د. أشرف فهمي مدير عام الإدارة العامة للتدريب.

وفي بداية محاضرته رحب د. أحمد علي سليمان بالضيوف الكرام من أئمة وواعظات السودان ومصر مؤكدًا أن بناء وعي الإمام من أهم القضايا التي تسهم في بناء الدول ، مثمنا جهود معالي أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف المصري ومعالي الشيخ/ نصر الدين مفرح وزير الشئون الدينية والأوقاف السوداني، والتعاون المثمر بين وزارتي الأوقاف المصرية والسودانية في هذا المجال، مؤكدًا أن السودان ومصر بلد واحد تحديات واحدة ومصير مشترك.

مبينا أن الاستثمار نوعان، الأول: نوع في الإسهام في بناء الإنسان، والثاني: نوع في الإسهام في بناء الدول، وأن على الإمام أن يستخدم كل وسائل التكنولوجيا في خدمة الدعوة وبناء الوعي الإنساني وأن يبدع في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي الحديثة وغيرها من وسائل التكنولوجيا لبناء وعي المجتمع ونشر الفكر الوسطي المستنير ، ومواجهة الكذب والشائعات.

مشددا على ضرورة توخي الحذر في نشر ومشاركة المعلومات على وسائل التواصل الاجتماعي فيجب أن ننشر كل ما هو دقيق وصحيح ، وأن صفحة الإمام على وسائل التواصل الاجتماعي كمنبره ، وأن بناء اﻹنسان أصعب بكثير من بناء العمران.

.